2 من ربيع الثاني 1440    الموافق   Dec 10, 2018

المكتب الإعــلامي

ولاية الأردن
التاريخ الهجري    30 من جمادى الأولى 1439
التاريخ الميلادي    2018/02/16م
رقم الإصدار: 39/22

 

 

بيان صحفي

أجهزة أمن النظام القمعية والمخابرات تقتحم منازل رئيس وعضو المكتب الإعلامي لحزب التحرير في الأردن وتعتقلهما في جنح الظلام

 

 

تواصل الأجهزة الأمنية الإجرامية القمعية للنظام في الأردن حملتها المسعورة الشرسة على شباب حزب التحرير؛ فقد اقتحمت منزل رئيس المكتب الإعلامي لحزب التحرير في الأردن، الأستاذ ممدوح أبو سوا قطيشات، وخلعت باب منزله وروعت أهل بيته واعتقلته حوالي الساعة الثالثة من فجر هذا اليوم، وفي الوقت نفسه قامت باقتحام منزل عضو المكتب الإعلامي الأستاذ محمد زلوم، واعتقلته أيضا، بعد أن فقدت أي بقية من مروءة ونخوة، في خطوة لم يقدم عليها مشركو العرب ورأس الكفر أبو جهل الذي خشي من لوم العرب إن هو روع بنات محمد صلى الله عليه وسلم.


في الوقت الذي يتواصل فيه إذعان النظام وخضوعه لعدوة الإسلام والمسلمين أمريكا، ويسير معها في حلولها الاستسلامية، ويستسلم كالمضبوع لوصفات أداتها صندوق النقد الدولي الذي أفقر العباد والبلاد لحد الإذلال الذي ترفضه الأمة جملة وتفصيلا وتحمّل النظام كامل مسؤوليته، وكان المكتب الإعلامي قد أصدر بيانه بخصوص ذلك يوم أمس الذي بين فيه مسؤولية النظام عن الوضع الاقتصادي والسياسي المتهالك علاوة على الإذعان لما يسمى بالشرعية الدولية فيما يتعلق بتحرير فلسطين والقدس، وطالب فيه المسلمين في الأردن عدم تمكين أمريكا من السيطرة على العباد وثروات الأمة.


إننا إذ نحمل مسؤولية سلامة وصحة رئيس وعضو المكتب الإعلامي لحزب التحرير في الأردن وكافة معتقلي حزب التحرير سواء في المخابرات أو في السجون والمعتقلات، للأجهزة الأمنية وجهاز المخابرات والنظام في الأردن، لنؤكد من جديد، ويعلم النظام وأجهزته ذلك جيدا، أن هذه الإجراءات الهمجية لم ولن تثنيَ شباب حزب التحرير عن بذل الغالي والنفيس، والاستمرار في حمل الدعوة للإسلام بالصراع الفكري والكفاح السياسي كما هو عهده، والعمل لمشروع الأمة الذي به تعز وتنهض؛ وهو إقامة دولة الخلافة على منهاج النبوة، ولن يتوقف عن تبنيه لمصالح الناس وبيان حكم الإسلام فيها وفضح تآمر النظام مع أعداء الأمة من يهود وغرب كافر مستعمر، ويدعو الأمة في الوقت نفسه للعمل معه سياسيا بالأخذ على يد النظام وأجهزته والعمل على تطبيق الشرع الإسلامي، وتحقيق إقامة الدولة الإسلامية، والوقوف إلى جانب العاملين المخلصين من أجل ذلك.

 

﴿وَسَيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَيَّ مُنقَلَبٍ يَنقَلِبُونَ﴾

 

المكتب الإعلامي لحزب التحرير

في ولاية الأردن

 

المكتب الإعلامي لحزب التحرير
ولاية الأردن
عنوان المراسلة و عنوان الزيارة
تلفون: 
E-Mail: info@hizb-jordan.org
 
  الكتب المزيد
 
  • الدولـــة الإسلاميـــة (نسخة محدثة بتاريخ 2014/12/04م) (للتنقل بين صفحات الكتاب بكل أريحية الرجاء الضغط على أيقونة "Bookmarks" الموجودة في أعلى الجانب الأيسر من الصفحة عند فتح الملف) الطبعة السابعة (معتمدة) 1423ه... المزيد