9 من ربيع الثاني 1441    الموافق   Dec 6, 2019

بسم الله الرحمن الرحيم




 

خبر صحفي

أهالي معتقلي حزب التحرير يعتصمون أمام مجلس النواب الاردني

مطالبين بالإفراج عن أبنائهم حملة الدعوة لإستئناف الحياة الاسلامية

 

قام أهالي معتقلي حزب التحرير بوقفة أمام مجلس النواب الاردني صباح اليوم الأحد 1/12/2019 طالبوا فيها بالإفراج عن أبنائهم من شباب حزب التحرير ورفعوا يافطات تطالب بالإفراج عن أبنائهم، وهي إعتقالات سياسية بإمتياز حيث أن حزب التحرير معروف منذ نشأته في عام 1952 بأنه حزب سياسي مبدأه الاسلام يتبنى العمل الفكري السياسي في دعوته لإستئناف الحياة الإسلامية.


وقد ألقيت كلمات في الوقفة جاء فيها أن الاعتقالات عمت مدن المملكة وخصوصاً شباب حزب التحرير الذين تم إعتقالهم بوحشية وقمعية من قبل قوات الامن وهم ملثمين الذين قاموا بإقتحام بيوت هؤلاء الشباب على النساء والاطفال دون استئذان ولا مراعاة لحرمات البيوت بقوات مدججة بالسلاح مروعين أهاليها المدنيين الآمنين، وهي بنفس الوقت  تترك أهل الفساد يرتعون بفسادهم دون حسيب.


وجاء في كلمة أحد المعتصمين أن الأهالي قدموا ورقة شكوى للجنة الحريات في مجلس النواب التي تنعقد اليوم عن هذا الظلم وهذا الاجرام في حق أبنائهم لعلها تجد طريقها إلى رجل حكيم ينصفهم ومن أجل أن يقفوا وقفة يرضى عنها الله سبحانه وتعالى وجماعة المؤمنين، وينصفهم ويفرج عنهم من الذين يتغولون على شرفاء البلد ورجالاتها.


وكان من بين الهتافات التي أطلقها المعتصمون ( أفرجوا عن الأبرار ... أفرجوا عن الأطهار )

( أهل التقوى والإيمان مسجونين بالزنزانة ... وأهل الظلم والفساد يرتعوا بالبلاد ) ( يللي بتطلب أمان .. أصل الأمان إيمان .. مافي أمن بلا إيمان... ومافي عز بلا قرآن )


وكذلك ارتفعت يافطات المعتصمين من أمام مجلس النواب جاء في بعضها: ( أفرجوا عن المعتقلين ، المعتصم بالله، أنور الخواجا، أنور القيسي، حسام بركات) ( أهالي معتقلي حزب التحرير) ( الإسلام عز وشرف وليس تهمة) ( لن نترك أبنائنا وعائلاتهم للعدوان)

 

set

 

set

 

 

set

 

set

 

 

 

set

 

set

     
04 من ربيع الثاني 1441
الموافق  2019/12/01م